آخر الأخبار

النشامى يبحث عن الفوز أمام سوريا

النشامى يبحث عن الفوز أمام سوريا
الشريط الإخباري :  
يفتتح المنتخبان العراقي والعماني في السادسة مساء اليوم الدورة الرباعية الودية بكرة القدم عندما يلتقيان في السادسة مساء على ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة.

ويعقب المواجهة الأولى مباشرة، لقاء المنتخب الوطني ونظيره السوري وذلك في التاسعة مساء اليوم وعلى ذات الملعب.

وتطمح الفرق الأربعة الى تحقيق الفوز بهدف خوض مباراة تحديد هوية البطل فيما سيلتقي الخاسران بهدف تحديد صاحب المركز الثالث. وتشكل البطولة فرصة للمنتخبات للوقوف على تحضيراته قبل المشاركة في نهائيات كأس آسيا المقررة العام المقبل.

ويشارك المنتخب الوطني في البطولة بصفوف مكتملة فيما يغيب فقط المهاجم علي علوان للاصابة، وهو ما يحتم عليه حسم لقب الدوري وبخاصة أنه سيكون متسلحا بعاملي الارض والجمهور.

وتشارك معظم المنتخبات الأربعة بلاعبيها المحترفين في الخارج؛ مما سينعكس ذلك بالفائدة على المنتخبات الاربعة.

وتضم قائمة النشامى للبطولة: يزيد أبو ليلى، مالك شلبية، عبد الله الفاخوري، عبدالله الزعبي، محمد أبو حشيش، محمد كلوب، إحسان حداد، حجازي ماهر، أنس بني ياسين، يزن العرب، عبدالله نصيب، هادي الحوراني، صالح راتب، أحمد سمير، نور الروابدة، رجائي عايد، إبراهيم سعادة، نزار الرشدان، محمود المرضي، موسى التعمري، عمر هاني، محمد أبو زريق «شرارة»، يزن النعيمات، حمزة الدردور.

بدوره يخوض المنتخب السوري المواجهة بكامل نجومه ويتقدمهم عمر السومة وأحمد مدنية ومحمود مواس وثائر كورما وعمرو جنيات.  المؤتمر الصحفي

وقال العراقي عدنان حمد المدير الفني للمنتخب في المؤتمر الصحفي الذي عقد امس: « البطولة تعد فرصة جيدة للاستعداد بشكل جيد لكأس آسيا».

ولفت حمد إلى أن الجهاز الفني ماض بسياسة الاحلال والتبديل من خلال ضم عناصر شابة تخدم التطلعات المستقبلية.

وأضاف: « منتخب النشامى حقق نتائج لافتة بالفترة الماضية وتقدم في التصنيف العالمي، وسجل انتصارات جيدة، والجماهير لا تحتاج لدعوة حتى تساند المنتخب فهي دائما حاضرة».

من جهته عبر حسام السيد المدير الفني لسوريا عن سعادته بالمشاركة في هذه الدورة الودية التي تشكل محطة اعداد مثالية للاستحقاقات الاسيوية. وعن مواجهة النشامى، قال السيد: «يمتلك مجموعة متميزة من اللاعبين ونتطلع لتحقيق نتيجة ايجابية».

بدوره، أكد مدرب المنتخب العُماني، برانكو إيفانكوفيتش، أن البطولة تعد فرصة للتحضير للكأس الخليج وبطولة غرب آسيا وكأس آسيا.

وقال: «نتيجة لبداية الدوري العُماني الشهر الماضي، افتقدنا التحضير الجيد، والدورة الرباعية تشكل فرصة لمرحلة الاعداد بالنسبة لنا».

وكشف إيفانكوفيتش عن أن المنتخب العُماني يعاني من 5 إصابات ستغيب عن الدورة.

وقال مدرب المنتخب العراقي، راضي شنيشل، إن اقامة الدورة الرباعية شيء جميل ومفيد للمنتخبات المشاركة.

وكشف شنيشل إن المنتخب العراقي بعد تصفيات كأس العالم لم يجتمع البتة، وهو يمر بحالة الاحلال والتبديل.