آخر الأخبار
عاجل
  • ما زال مرشح رئاسة بلدية الزرقاء م. نضال جوابره الأكثر نشاطا خلال شهر رمضان المبارك وان حملته تعمل بقوة وتقوم على تنظيم اللقاءات اليومية لجموع المؤيدين والمناصرين وان عملية الاستقطاب تتم وفق اسس وبرامج محددة. 
    الجوابره يعمل ليل نهار دون كلل او ملل مما أهله ليكون في صدارة المنافسين كما أن في جعبته الكثير من المفاجئات خصوصا في أسماء التكتل الذي سيخوض به الإنتخابات. 
  • مباحثات متداولة بين الناشط السياسي والاجتماعي محمد روبين واحد الاحزاب الإسلامية للتوافق على خوض معركة رئاسة بلدية الرصيفة تحت لواء الحزب. 
    روبين من الشخصيات المحبوبة والمقدرة في اللواء وله من المناصرين اعداد كبيرة وسبق له وأن خاض تجربة الإنتخابات النيابية ولم يحالفه الحظ فيه رغم حصوله على آلاف الأصوات وان تمت هذه التسريبات فان مقعد رئاسة البلدية اصبح مضمونا في ظل توحد أصوات الحزب مع ما أدى روبين من قاعدة كبيرة. 
  •  مجلس غير شرعي في إحدى النقابات المهنية بعد انتهاء مدته القانونية في شهر آيار عام 2020، قام "بتفصيل وتطريز" موقعٍ جديد في النقابة بمسمى أمين عام من خلال قرار حكومي غير متوافق مع القانون، واعتبر العديد من منتسبي هذه النقابة أن الموقع الستحدث جاء تنفيعًا لأحد الأسماء بالاستناد على المؤهلات والمتطلبات في مقترح الوظيفة.  
  • يقال أن مدير مكتب وزير حالي طرح أحد النواب أرضًا ووجه صفعة له؛ بعدما شتمه النائب اثناء ترتيب مقابلة بينه والوزير، غضب النائب جاء بعد سؤال مدير مكتب الوزير عن سبب اللقاء ليجيبه بأنه للحصول على تخفيضٍ أو اعفاءٍ من دائرة الضريبة والمبيعات والجمارك، ليرد مدير المكتب بأن هذا الأمر من صلاحيات رئيس الوزراء بشر الخصاونة وليست من صلاحيات وزارته، الأمر الذي آثار حفيظة النائب وجعله يشتم مدير مكتب الوزير مما افقده صوابه.
  • وزير حالي ولا نريد تحديد فيما إذا كان من فئة المالي او الإداري تمكن ورغماً عن القانون ونصوصه من الإعتداء على الشارع العام القريب من شقته في أم أذينة بعد أن قرر إغلاق الشارع العام بالمتاريس والحواجز الحديدية دون وجود سبب ومبرر يجبره على فعل ذلك .... الأهالي والسكان احتجوا وشكوا من المضايقات والتعقيدات التي يتعرضون لها صبح مساء مطالبين برحيل الوزير من منطقتهم في أم أذينة أو إزالة المظاهر الأمنية الإستفزازية غير المبررة
  • نجحت وساطة قادتها شخصية ذات وزن عشائري ومجتمعي من العيار الثقيل في حل خلاف نشب بين رئيس جامعة حكومية وابناء ونواب احدى المدن القريبة من عمان حيث تمكنت الشخصية الثقيلة والمحترمة جداً من جمع الاطراف المختلفة وتوطيد العلاقة فيما بينهم وحل الخلاف الكبير 
       
  • رفض رئيس لجنة بلدية الزرقاء د. فراس فاعور اعطاء الموافقة لتعويض اي كشك تم ازالته من موقعه بمكان اخر وما زال مصمما على تنظيف الشوارع الرئيسية والميادين العامة من الهياكل والاكشاك نظرا لحجبها للرؤيا وتشويهها للمنظر العام. 
    اجراء الفاعور له ما يبرره بعد ان قام المجلس السابق بزراعة اكثر من 80 كشك في مناطق حساسة وتعج بالمشاة والمركبات مما إثر على حركتهم سلبا واصبحت هذه المواقع عرضة للتندر والاعتراض لدى كافة أهالي الزرقاء كونها جائت على خلفيات انتخابية وشراء ذمم.. 



  • حمى الإنتخابات البلدية بدأت تتصاعد خصوصا في محافظة الزرقاء (المدينة) وهنالك بدأت تتبدل الصدارة من حيث شعبية المرشحين خصوصا بعد حل المجالس البلدية وتعيين لجان لحين اجراء الإنتخابات. 
    اسماء المتنافسين على مقعد الرئاسة لم يتبدل وان تغيرت قوتهم وترتيبهم ومنهم م. نضال جوابره وم. محمد مجدلاوي وم. عماد المومني ود. احمد عليمات والعميد المتقاعد محمود الزواهرة واحمد ضاري الزواهرة اما عضوية المجلس فيبدو ان أصحاب القوة والحظ الأكبر هم أ. سائد الشمايلة وزياد الحنيطي وكفاح عبدالرحمن وعصام الهندي واحمد المعايطة ومحمد ابو صعيليك ود. ماجد الخضري ووليد ابو عبده.