آخر الأخبار
عاجل

دولة "سمير الرفاعي" والهوية الجامعة .. بقلم عوني الرجوب

دولة سمير الرفاعي والهوية الجامعة
الشريط الإخباري :  
عندما تستمع من دولة ابا زيد حول مفهوم الهويه الوطنيه الاردنيه الجامعه تجدها مختلفه تماما عما يطرحها البعض دولة سمير الرفاعي مؤمن بالهويه الوطنيه الاردنيه وهو اردني منتمي لوطنه وهويته الاردنيه التي لا يختلف عليها اثنان ولا يعني بمفهوم دولة ابا زيد ان الهويه الوطنيه الاردنيه الجامعه هي وطن بديل ، ولن تكون الاردن للاردنيين وفلسطين للفلسطينيبن.

 وعن قانون الاحزاب حديث دولة الرفاعي مختلف تماما عن ما يشاع ويقال على وسائل التواصل..حسب ما قال دولته المرشح الحزبي الذي يفوز بالانتخابات هو نائب مرجعيته الحزب ويستطيع الحزب سحب النيابة منه ان لم يكون اداءه ضمن توجهات الحزب السياسيه وهنا اشد على يدي دولته ان مثل هذا هو العمل الحزبي الديمقراطي المؤسسي الصحيح اذا ان اردنا ان نعرف الحقائق علينا ان نشرب من رأس النبع خصوصا عندما نكون عطشى ونستمع من رأس الهرم رئيس اللجنه الملكيه الذي يتحدث بلسان طلق متزن .

زيارة دولة الاخ والصديق سمير الرفاعي لمنزلي كان لها اثر طيب في نفسي حيث وضح دولته كل المؤشرات التي كنا نعتبرها مثلبة في قانون الاحزاب والانتخاب وبعد توضيح للصوره الحقيقيه التي لم تصل للكثير بسبب تسرع بعض الجهات بالنقد الجارح والطعن بوطنيه الاخرين تبين ان معظم مايشاع مختلف تماما عن الواقع الذي يسير بخطى ثابته حقيقيه متقدمه.

وركز دولة الاخ ابو زيد على دور الشباب وتعزيز مواقفهم والاخذ بيد الشباب ليكونوا هم بناة المستقبل وصناع القرار في اردن الخير والعطاء كما انتقد دولته اعتقال الطلبه واعتبره مرفوضا ووصفه بوضع العصأ بالدواليب لاعاقة مسيرة الاصلاح التي طالب بها جلالة الملك ، وكلف دولته لتحديث المنظومه السياسيه للخروج بالاردن الى الدوله الانموذج في المنطقه
واشاد دولته بوعي الشباب والحس الوطني لديهم والحديث طويل سنقدمه لكم على مراحل هنا ليكون مفهوم للجميع
حمى الله الاردن والاردنيين وحفظ الله القياده الهاشميه الاردنيه الحكيمه من كل مكروه وسوء ومن شر المتربصين الحاقدين المارقين وسوء منقلبهم .

عوني الرجوب