آخر الأخبار
عاجل

مستشفى الزرقاء الحكومي ماكنة طبية وكوادر مهنية وادارة تتمتع بالشفافية والعبقرية ...

مستشفى الزرقاء الحكومي ماكنة طبية وكوادر مهنية وادارة تتمتع بالشفافية والعبقرية
الشريط الإخباري :  
خاص- حسن صفيره
ماكنة طبية من طراز رفيع، تتجلى باكبر صروح الوطن الطبية، في محافظة الزرقاء، والتي يقف عليها اداري من طراز غير مسبوق في مستشفى الزرقاء الحكومي الدكتور محمود دولة وفريق عريض من الكفاءات عالية المستوى من رؤساء اقسام واطباء وكوادر تمريضية وفنية ومساندة.

المحافظة المليونية والتي زاد عدد سكانها عن المليون خلال الفترات الماضية، يتمتع مواطنوها بخدمة طبية هي احد اشكال النهضة الطبية للدولة الاردنية التي عبرت مئويتها الثانية بكل فخر واقتدار لقطاعنا الطبي الحكومي.

وتصر ادارة مستشفى الزرقاء الحكومي على صون ارث هذا الصرح الطبي الكبير، والذي حظي فيه الزرقاويون بعد معاناة كبيرة على عهد المبنى القديم الذي لم يكن يستوعب ضغط الخدمة لجهة ارتفاع اعداد المرضى والمراجعين، ولتجيئ اللفتة الملكية السامية في افتتاحة ابان انشاءه بمثابة حجر اساس لتصميم ادارة المستشفى على تقديم خدمة نوعية تليق بالتوصيات والتوجهات الملكية.

الدكتور دولة الذي يقف على قدم وساق في ادارة كبريات مستشفيات قطاع الصحة، ومن خلال توجيهات الرؤية الملكية وتوصيات وزير الصحة، تتجلى في ذلك المبنى القابع شرق المحافظة اعلى وارقى انواع الخدمات الطبية والتي توجت اكثر من مرة بانجاز اكبر واعقد انواع العمليات والتي كان اخرها احدى العمليات المعقدة في حقل إختصاص جراحة الدماغ والأعصاب ولأول مرة في المستشفى عمليه جراحيه معقدة ونادره لطفل يبلغ من العمر اسبوعين يعاني من تشوه خلقي مزدوج من فتق سُحائي وتشوه في العمود الفقري مع وجود نتوء عظمي يتسبب بـ نخاع شوكي منشق (مزدوج ).

وباجراء هذه العملية التي تحدث لأول مرة في تاريخ مستشفى الزرقاء الحكومي تستمر مسيرة الانجازات الطبية بإدارة المدير العام الدكتور محمود دولة كما أن هذا الانجاز الطبي الجديد وبنجاحات مذهلة ونهايات سعيدة تزخر به قصص مرضى جراحة الدماغ والاعصاب.

ولعل اهم ما يميز ادارة هذا الصرح الطبي الكبير، انك تجد نفسك امام ادارة فذة اخذ خلالها الدكتور دولة على عاتقة سياسات عدة اهمها سياسة الدوام المفتوح حيث تجده على رأس عمله يتابع كل شاردة وواردة في اقسام وأروقة المستشفى على مدار الساعات، هذا الى جانب سياسة الباب المفتوح التي تعكس حجم الشفافية والتفرد في العمل، وقد تحول المستشفى بفضل هذه السياسات الى خلية نحل لا تكل او تهدأ في سبيل ايصال امانة الخدمة الطبية والصحية لمواطننا الاردني في ترسيخ لمبدأ قال به الهاشميون عبر الحسين الباني طيب الله ثراه ان الانسان اغلى ما نملك.