آخر الأخبار

ولي العهد الامير الحسين يدعم معسكر تدريبي للمنتخب في دبي

ولي العهد الامير الحسين يدعم معكسر تدريبي للمنتخب في دب
الشريط الإخباري :  

وضع اتحاد كرة القدم، اللمسات الأخيرة على خطة إعداد منتخب النشامى، لاستكمال الدور الثاني للتصفيات المشتركة والمؤهلة لكأس العالم 2022 ونهائيات آسيا 2023، وبدعم مباشر من سمو ولي العهد الامير الحسين بن عبدالله الثاني.

ويستهل منتخب الأردن تحضيراته بمعسكر تدريبي مكثف في إمارة دبي، ويتخلله العديد من المباريات الودية، حيث يبدأ التجمع في 20 كانون ثاني (يناير) الحالي ويستمر حتى 25 شباط (فبراير) المقبل.
ويقام المعسكر التدريبي في دبي، حيث تكفل سمو ولي العهد بإقامته، في إطار اهتمامه بمنتخب النشامى، على ضوء دعم الملك عبد الله الثاني بن الحسين، للشباب والرياضة، وتوفير كافة متطلبات النجاح، لتحقيق الإنجازات الأردنية على مختلف الأصعدة.
من جانبه، ثمن الأمير علي بن الحسين، رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد، دعم سمو ولي العهد الدائم للمنتخب.
وحث الأمير أسرة كرة القدم الأردنية كافة على دعم مسيرة المنتخب الوطني، وإحاطته بالرعاية المطلوبة، لضمان ظهوره بالشكل المأمول في التصفيات، وصولا إلى الهدف المنشود والمتمثل ببلوغ مونديال 2022.
ويأتي معسكر دبي مع اقتراب الاستحقاق الدولي، وتثبيت موعد مواجهة الكويت نهاية آذار/مارس المقبل، ضمن المجموعة الثانية من التصفيات، حيث يقتصر المعسكر على مشاركة اللاعبين المحليين، بغياب المحترفين بالخارج، في ظل إقامة التجمع خارج فترات "فيفا" المعتمدة.
ومن المتوقع عودة اللاعبين إلى أنديتهم مع اختتام المعسكر في آواخر شباط (فبراير) المقبل، قبل أن يدخل النشامى المرحلة الثانية من التحضيرات منتصف آذار (مارس) المقبل.
ويقام معسكر تدريبي جديد في مسقط، يتخلله مواجهة المنتخب العُماني 19 من الشهر ذاته، قبل التوجه إلى دبي مجددا للقاء لبنان 24 منه، ثم المغادرة بعد ذلك إلى الكويت لخوض مباراة التصفيات.
كما تتضمن خطة إعداد النشامى، إقامة معسكر تدريبي في آيار/مايو المقبل، يسبق مواجهتي نيبال وأستراليا في يونيو/حزيران، مع ختام الدور الثاني من التصفيات، سعيا لضمان العبور إلى الدور الحاسم.
يذكر أن منتخب الأردن يستقر حاليا في المركز الثاني ضمن مجموعته، بالشراكة مع الكويت متخلفا بفارق الاهداف وبذات الرصيد (10 نقاط)، مع بقاء أستراليا بالصدارة (12)، ونيبال رابعا (3)، واخيرا تايبيه الصينية دون أي نقطة.
ويتأهل أبطال المجموعات الثمانية إلى جانب أفضل 4 منتخبات تحتل المركز الثاني إلى الدور الحاسم من التصفيات، والذي ينطلق في سبتمبر/أيلول المقبل، مع ضمان مشاركتهم أيضا في كأس آسيا 2023، فيما تخوض باقي المنتخبات غير المتأهلة، تصفيات تأهيلية للنهائيات القارية.