آخر الأخبار

الشريط الإخباري :  
حسن صفيرة - حالة من "الديناميكية" الأمنية نشطت مؤخرا ولا زالت في محافظة الزرقاء، والتي اتسمت بالعمل الأمني الدؤوب على مدارات الساعات، يقودها رجل الأمن الأول في الزرقاء ومدير شرطتها العميد الدكتور علي الزعبي، بصورة لافتة تستوجب الوقوف عندها.

القيادي الأمني الزعبي، والذي قاد العمل الأمني بأكثر من محافظة، والتي كان أخرها مديرا لشرطة جنوب عمان، استطاع وفي وقت قياسي قيادة مناخ الزرقاء الأمني الى اعلى المستويات، والذي بدأ يأخذ شكل عمله وانجازة طابعا شموليا بكل ما يتعلق بالنواحي الأمنية.

تجده حاضرا وبقوة في الشأن الجنائي، من جرائم وجنح وقضايا أمنية، وبذات الحضور، يقف على الواقع المروري بالاتساق مع قسم سير الزرقاء، في احتواء مثالي لواقع السير للمحافظة الصاخبة ذات التعداد المليوني، يقف بقبضة من حديد ازاء من تسول له نفسه الاستهانة او الاستهتار بالمساس بأمن المحافظة، وبقبضة من حرير لمن اراد المواطنة الصالحة واثبت انه اهلا للوطن الأردني الحر.

صاحب منطق متعقل، يؤمن بلغة الحوار، وعدم التشدد في القضايا التي تنحاز للوطن، كما يؤمن بأن القمع سياسة هادمة، لتجده يتعامل مع حراكات الاحتجاج ان وجدت بكل تعقل وحكمة، مؤمنا ان الوطن أولوية أولى لا يهادن او يتنازل عن مبدأه هذا.

على صعيد ادارته لمركز عمليات ادارة مديرية شرطة الزرقاء، يسير مجمل العمل بما يُشبه خلية نحل، كلٌ في موقعه، وكلٌ في صلب مهامه، لتجد جميع مرتبات أمن محافظة الزرقاء يسيرون وفق الية مدهشة تحتكم لأعلى الاستراتيجيات الأمنية المنهجية.

في عهد الدكتور العميد الزعبي، بدا واضحا ان المهمة الأمنية في ادارة وتصريف اعمال المديرية ، تحتكم الى روح القانون ولا شيء غيرها، فلا تغول لأحد، ولا استثمار للسلطة، وكثيرة هي المواقف على الرغم من الوقت القصير نسبيا لتسلمه ادارة مديرية شرطة الزرقاء، الا انه نجح بحمل امانة العمل بكل اقتدار، وانتصر للمواطن في حصوله على حقه الامني بكل عدالة وشفافية، هذا الى جانب حرصه على رصد شكاوى وملاحظات المواطنين ووضع الحلول الناجعة لها، الامر الذي اسهم في تعزيز ثقة الشارع برجل الأمن.

مهام الدكتور العميد الزعبي الأمنية، لا تنحصر بالمهام الأمنية الجرمية الجنائية فقط، لتراه يقف على كافة التفاصيل ذات الصلة بواقع المحافظة الامني والمجتمعي والانساني، يسارع الى التحرك قبل اصدار الأوامر، متواجدا في الميدان يوزع المهام الأمنية لأصحاب الخبرات الواسعة في مرتب شرطة الزرقاء، يتابع افرازات الجهد الامني اولا بأول، لتكون المحصلة واقع امني من الطراز الرفيع يليق بحجم الوطن كما يليق بهذه المحافظة التي تم انصافها بوجود جنرالات بحجم الدكتور العميد الزعبي.